محمد قاعود: حفل زفاف الملياردير الأمريكي فتح مسارات جديدة لسياحة الزفاف في مصر

2

 

قال محمد قاعود، رئيس مجلس إدارة شركة ايجيليير للسياحه، إن حفل زفاف الملياردير الأمريكي أنكور جين على الشهيره ايريكا هاموند، فتح مسارات جديدة لسياحة الزفاف في مصر.

وأضاف قاعود خلال بيان صحفي له أن حفل الزفاف يعد بمثابة دعاية كبيرة للمقاصد السياحية المصرية، فضلا عن تشجيع هذا النوع من السياحة وإقامة الحفلات المشابهه، خاصة في ظل التسهيلات التي تقدمها الدولة لإنجاز تلك الحفلات.

 

 

وتابع أن سياحة الزفاف تعتمد على استقطاب حفلات زفاف المشاهير والأثرياء لتكون في المقاصد الأثرية المصرية، خاصة أن هناك توجه من مشاهير العالم لإقامة حفلات زفافهم خارج بلادهم.

 

 

ولفت قاعود إلي أن عائدات سياحة الزفاف المالية كبيرة جدا، والتي تشمل رسوم المواقع الأثرية وإقامات الضيوف، ورسوم الطيران والمراكب والتنقلات، فضلا عن رسوم الاحتفالات المتنوعة التي تقام علي مدار فترة إقامة الحفل.

 

 

وأشار إلى حفل الزفاف يستمر الي لعدة أيام قد تصل إلى 4 ايام، وتشهد عدد كبير من الاحتفالات، في حضور عدد ضخم من المعازيم من أنحاء العالم.

 

 

أكد علي أن سياحة الزفاف تعد استثمار سياحي عالمي صاعد بقوة، في ظل النمو الكبير في حفلات الزفاف بالأسواق العالمية، ويعد مصدر قوي لتوفير العملة الصعبة، والترويج للسياحة في مصر مضيفا بأن التحضير لحفل الزفاف استغرق عام ونصف تقريبا، مما خلق فرص عمل لعدد كبير من العمالة، وخدمة قطاعات أخري .

 

 

وتابع أن سياحة الزفاف تخدم عدد كبير من القطاعات المتنوعة، والفنادق والمطاعم والمناطق الأثرية والأزياء، والترفية، مؤكدا علي ضرورة التسويق الجيد لهذا النوع من السياحة وتوفير التسهيلات اللازمة موضحا بأن مصر تمتلك الخبرات والمؤهلات الكافية لدخول سياحة الزفاف بقوة، وتمتلك عدد كبير من المقاصد السياحية المختلفة، سواء التاريخية مثل المعابد والأهرامات، أو الشاطئية في المدن السياحية المختلفة.

 

ولفت إلي أن حفل الزفاف أقيم في القاهرة لمدة 4 أيام بتكلفة 3 مليون دولار ، واستمر التخطيط لحفل الزفاف سنه ونصف، من حيث المواقع والتصميم وسبق الحفل الكبير احتفالات بالعديد من المناطق الأثرية في القاهرة وبدأت الاحتفالات بقصر محمد علي.

واستمر الحفل في اليوم الثاني بالمتحف المصري الكبير، ثم يليه احتفال كبير في منطقة الأهرامات، وحضر الزفاف أكثر من 150 رجل أعمال.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق